آخر الأخبار

محاضرة بعنوان : ( الممارسات الخاطئة المؤدية إلى الأمراض ) يقدمها : أ . أنور عريج

أقيم في المركز الثقافي العربي في السويداء محاضرة : ( بعنوان الممارسات الخاطئة المؤدية إلى الأمراض ) يقدمها : أ . أنور عريج .
الأستاذ أنور :
– مدير مركز الصحة المركزية في بلدة المزرعة .
– باحث في الطب التكميلي و طب الأعشاب .
– مقدم برنامج : ( الزاوية الصحية ) في إذاعة الكرمة في السويداء , و له أنشطة متعددة في التلفزيون و عدة محطات إذاعية .
– له براءة اختراع مقدمة لجمعية المخترعين السوريين .
بدأ السيد المحاضر بالحديث عن أضرار استخدام مادة البلاستيك المسببة للأمراض و منها مرض السرطان قائلاً : ” انتشر في الآونة الأخيرة استخدام مادة البلاستيك بشكل كبير و تشكيله على شكل عبوات و أكياس و أغلفة لحفظ الغذاء و ذلك لانخفاض سعره و خفة وزنه و مقاومته للتكلس و لكن عدم معرفة المستهلك بمضار البلاستيك و ما يحتويه من مواد ضارة و قد تكون مسرطنة في أغلب الأحيان لأنه مُصنّع من مركبات بتروكيماوية تتحلل وتتفاعل بفعل الحرارة و الحموضة و الضغط و الأملاح الناتجة عن الغذاء و ثبت علميا أن للبلاستيك أثر خطير على صحة الإنسان لأنه يتفاعل مع الغذاء و يصل إلى أجسامنا و يسبب الأمراض السرطانية .
و أشار المحاضر إلى أن بعض الدول اتجهت لمنع استخدام البلاستيك في حفظ الطعام كما منعت إعادة تصنيعه فاستخدام البلاستيك من أهم مشكلات العصر لخطورته على صحة الإنسان و البيئة المحيطة و قد لفت الأستاذ أنور نظر المستهلك بضرورة تثقيفه و اطلاعه على الإشارات الموجودة على العبوات البلاستيكية لمعرفة استخدامها بشكل جيد للتأكد من صلاحيتها و مدة استخدامها و على المستهلك أن يقرأ الرمز تحت العبوة البلاستيكية و يعرف إلى ماذا يرمز و يشير .
فمثلا رمز حرف M أي صالحة لمدة شهر
الرمز M6اي صالحة لمدة ستة أشهر من تاريخ الفتح و أيضا هذه الرموز موجودة في مستحضرات التجميل و العناية بالبشرة .
إذا على المستهلك أن ينتبه و يقرأ كل كود تعريفي موجود أسفل العلبة وسط المثلث
و من الممارسات الخاطئة المؤدية إلى مرض السرطان تناول السكر و الملح بشكل عشوائي

و ختم المحاضرة بالملاحظات الهامة التالية التي يجب أن ينتبه لها المستهلك :
1) التأكد من علامة البلاستيك و رقمه قبل الشراء و لا تشتري البلاستيك الذي لا يحتوي على علامة أو كود تعريفي بأسفل العلبة .
2) لا تشتري البلاستيك ذات الرائحة المنفرة .
3) يمكن استخدام رقم 5 و إشارته PP في الطعام و الشراب و إعادة استخدامه بأمان .
4) يجب التأكد من أن زجاجات المياه المعدنية غير معرضة للشمس .
5) منع رقم 6 على البلاستيك في أكثر دول العالم أما الرقم 7 إذا كانت عليه إشارة BPA
فهو آمن خاصة على رضاعات الأطفال .
6) عدم تناول الأطعمة و الأشربة الساخنة في عبوات بلاستيكية و عدم استخدام عبوات الماء البلاستيكية لأكثر من مرة .
7) لا تستخدم العبوات البلاستيكية في حفظ المواد الغذائية لمدة طويلة مثل الزيتون و المخللات و ورق العنب و المكدوس و لا تستخدم الأطباق البلاستيكية لحفظ اللحوم و الأجبان لمدة طويلة .
8) عدم تعريض البلاستيك للحرارة العالية أو تسخين الطعام في المايكرويف أو تغليف الطعام الساخن به .
9) لا تستخدم أكياس النايلون في شواء الطعام ( أكياس الشواء ) .
10) يجب استبدال الأواني البلاستيكية بالزجاج أو الفخار أو الستا نلس ستيل فهي أكثر أماناً .

ثم تابع السيد المحاضر الحديث عن الأعشاب المفيدة لصحة الإنسان و يجب أن يتناول كل شخص الطعام و العشبة الموجودة في بيئته فهي تفيد جسمه أكثر من أي عشبة مستوردة و ذكر أن ( تيللر )
عميد كلية الطب في الجامعة الأمريكية لخص الأعشاب المفيدة عالميا في مئة عشبة و لحسن الحظ يوجد في منطقتنا منها 30 عشبة منها : ( الزيتون و ورق الزيتون و هو الأول عالميا بفائدته – التين – زهر الزعرور و ورقه – عشبة الخلّة السورية – النعنع – الهندباء البرية – القريص – قرص عنة – الزعتر فهو أقوى المضادات الحيوية ) .
و بدورنا نشكر الأستاذ أنور عريج على محاضرته الغنية و القيمة و المعلومات الهامة و المفيدة التي تفيدنا جميعا .

مقالات ذات صله