آخر الأخبار

أمسية شعرية يقدمها : / ملتقى منارات المحبة / الشعري لمجموعة من شعراء سورية

أقيم في المركز الثقافي العربي في السويداء أمسية شعرية قدمها : فرسان
/ ملتقى منارات المحبة / الشعري


لمجموعة من شعراء سورية الكرام من : / اللاذقية و طرطوس و حمص و دمشق و السويداء / .
بدأت الأمسية بكلمة للأستاذ الشاعر : ( حسن غدير داود ) مدير منارات إذ قال عن هذا الملتقى : ” نعمل تحت سقف الوطن و بمحبته نلتقي , و وسيلتنا الأدب و الشعر .في البدء كانت مجموعتنا افتراضية على الفيس بوك عام 2016م . ففكرت بأن أجعل من رجال الفكر و الثقافة جيشاَ رديفاَ للجيش العربي السوري , هو يدافع ببندقيته و نحن ندافع عن وحدة الوطن و فسيفسائه بالكلمة بعد التلاقي و التواصل , و أقمنا أول مهرجان تلاقوي شعري في بانياس في 23-4-2016م و من ثم انطلقنا إلى كافة محافظات القطر .
وصل عدد مهرجاناتنا حتى الآن إلى / 47/ مهرجانا على امتداد القطر , عدد أعضاء منارات من الوطن العربي 2100رائداَ .
و عدد أعضاء منارات من سورية حوالي 1900رائداَ و بلغ عدد الشعراء المتفاعلين شعريا و أدبيا حوالي /500/ شاعر و أديب ” .
ثم ألقى السادة الشاعرات و الشعراء مجموعة من القصائد المتنوعة ذات مضامين وطنية و وجدانية تناولت قضايا الوطن و الشهيد و أثبتوا في هذا اللقاء الشعري الإبداعي المتميز عشق الإنسان السوري للحياة و الوطن رغم الظروف الراهنة و إصراره على متابعة العمل و التفوق بكل المجالات الفكرية و الثقافية و الاجتماعية .

بدأ الشاعر حسن داود من اللاذقية بإلقاء قصيدة غزلية ثم ألقى الشاعر :
( إبراهيم الهاشم مدير منتدى حمص ) قصيدة عن الشام و تغزل في دمشق الياسمين .
ثم ألقت الشاعرة : ( ريم البياتي ) من طرطوس قصيدة عن الشهيد و البطولة و قصيدة عن معاناة أطفال اليمن الجريح و قصيدة ثالثة عن البطل حماد الفلسطيني .
تلاها الشاعر : ( رفعت ديب ) من حمص و ألقى قصيدة عن الشهداء و الوطن ثم قصيدة عن حلب و جلق الشام و النصر المؤزر .

 

 

 

 

ثم ألقت ا لشاعرة : ( منال دعيفيس ) من دمشق قصيدة غزل .
تلتها الشاعرة : ( هناء يزبك ) من حمص و ألقت ثلاث قصائد بعنوان : / غزل – جمان – مد و جزر / .
وبعدها تابعت الشاعرة : ( آسية يوسف ) بقصيدة غزلية تلاها الشاعرة : ( وحيدة صباح مسعود ) بومضة عنوانها : نصف نافذة . ثم الشاعر : ( يحيى أبو حسون ) و قصيدته يا دمشق , ثم ألقت : ( د. وردة الجط ) قصيدة عن دمشق ثم ختم الشاعر الكبير : ( غسان الأحمد أبو حميدي ) بقصيدة حماسية عن الجيش العربي السوري و بطولاته و استبساله في المعارك .

 

 

 

 

 

بدورنا نشكر السادة الشعراء المبدعين على ما باحت به أقلامهم وما خطته أنامل إبداعهم . و نحيي ملتقى منارات على هذا اللقاء الثقافي الهام و نتمنى لهم التألق و التوفيق في مسيرتهم الإبداعية .

 

مقالات ذات صله